المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الثقافة الجنسية .. حق مسلوب !!



أعقل مجنون
22-02-2003, 05:45 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,,,
أود طرح قضية ومشكلة بالأصح تواجهنا في حياتنا وهي الثقافة الجنسية ,
فكثير من الأزواج انفصلوا لجهلهم عن الجنس ؟؟؟ لا تستغرب عزيزي القارئ فهذه حقيقة
وكثير من الفتيان والفتيات انحرفوا بسبب خوضهم في هذا الموضوع بطريقة خاطئة !!!
كثير من الفتيان والفتيات الذين هم في مقتبل أعمارهم تتطاير الأسئلة في أذهانهم عن كثير من الأمور المتعلقة
بهذا الموضوع فيسأل صديقه أو صديقتها فما يمنعه أن يسأل الوالدين الخوف أو الخجل فتبدأمن هنا المشكلة !!؟ .
فتبدأ رحلة الاستكشاف والتي عادة ما تكون خاطئة فينجرف وتنجرف إلى قاع الرذائل ؟؟

فكيف يتعامل الوالدين مع أبنائهم في هذا الموضوع ؟؟؟
ما هو دور التعليم و المناهج التعليمية في التوجيه والإرشاد والتثقيف؟؟؟
وما هي الوسيلة الامنة التي تحمينا من الخطأ ( والدمار ) في هذه النقطة ؟؟؟

واعتذر لإطالتي وأشكركم على مروركم الكريم ومشاركتكم التي نسأل الله العزيز القدير أن ينفعنا بها وجزاكم الله خيراً,,,.

فاتن
22-02-2003, 07:33 PM
اولا تشكر اخوي على الموضوع الجرئ
كثير من الناس يستحون يحكون في هذا الموضوع لانوا يعتبرونوا عيب وممنوع الكلام فيه والاستفسار وكثير من البنات تتزوج وهي (قطه مغمضه) ............. فين الاهل ليش ما يفهموا ليش تستحي الام تحكي لبنتها تفهمها تعلمها امور تخفي عليها تهيئها .... بس لما توجه الام تقولك مو من اخلاقي اني اتكلم في هذي المواضيع خليها هيا تعرف من حالها وتكتشف .... كثير من البنات او الشباب ينصدمون ما يتوقعون اشياء تصيرلهم وفي ناس تجيهم عقده ..... ليش المدارس ما تحط مناهج تحكي ؟؟؟ عارف ليش لانو مافي مدرسه او مدرس تجي الجرائه انو يحكي كثير من مواد الدين تلاقي مواضيع تتطرق لهذا الموضوع الى تلاقي محذوف من قبل الاستاذ او يقولك خلوا قرائه ليش ابغى اعرف هل هوا محرف او مايجوز الكلام فيه او فهموا ...... اسفه على الاطاله بس من جد موضوع تشكر عليه اخوي وبتوفيق:)

أعقل مجنون
22-02-2003, 08:27 PM
أشكرك على مرورك الكريم

** طق طق **
22-02-2003, 08:39 PM
موضوع جري وواقعي يعيشة كل زوج يجهل كيفية التعامل مع الجنس الثاني ..

أعقل مجنون
22-02-2003, 09:11 PM
:D

;)

الفاروق
23-02-2003, 08:58 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ........وبعد
اخواني اود ان اشارككم في الموضوع الممتاز رغم الاسم الذي يخدش الحياء , فأقول ان على الوالدين ان يحافظوا على ابنائهم بناتاً كانوا او اولاداً من الصغر ولا يغفلوا عنهم لحظه فرب لحظه تكلفهم الكثير , ام المناهج التعليميه فهناك افضل منها وهو كتاب الله وسنة المصطفى عليه الصلاة والسلام فمن تفقه فيهما وعمل بمقتضاها سلم من تلك الرذيله بإذن الله , وهذه هي الوسيله الامنه لحفظ الابناء من الضياع .

منذ ان يكبر الطفل ويدخل المدرسه فلا بد من ادخاله دار لتحفيظ القران الكريم , وبعد اتمامه عليه بطلب العلم حتى لا يجد فرصه يفكر في الرذائل , وإذا تعلم واصبح متعلم ابتعد عن تلك الامور الرذيله وإن عرضة عليه .

هذه وجة نظري والله من وراء القصد وصلى الله على نبينا محمد وعلى اله وصحبه وسلم .

اخوكم في الله الفاروق

البرق
24-02-2003, 03:06 AM
اخي العاقل فهو انسب ان اناديك به بدل الاسم الذي اخترته .......؟ وشكرا لطرحك هذا الموضوع المفيد لنا جميعا وجزاك الله كل خير
الحياء هو ذلك الخلق المحبب الذي يدفع الانسان الى تجنب كل قبيح اما الخجل فهو تطرف في الحياء ويمنع الانسان احيانا من أن يأخذ حقه وانظر الى قول ام المؤمنين عائشة رضى الله عنها (نعم النساء نساء الانصار لم يمنعهن الحياء أن يتفقهن في الدين )
واهمس في اذنك اخى الفاضل اختى الفاضلة
ان هذه المرحلة العمرية الجديدة اسئلتها كثيرة والخطورة تكمن في ان المراهق عنده شعور داخلي بالخطأ يجعله يمتنع عن السؤال فلا بد اما ان نشجعه او نجيب عن الاسئلة دون ان يسأل
هنا يأتى دور الابوين في احترام الموضوع وعدم تقذيره او جعله تحت أبواب الخطيئة فيلقى في روع الشاب أو الفتاة الاطمئنان ويزيل كثيرا من مشاكل المراهقة
واترك المجال للاخوة المختصين ليدلوا بدلوهم في هذا المجال

أعقل مجنون
24-02-2003, 03:24 AM
:D

;)

بس برضوا أنا أعقل مجنون

كـتـاب_مـغـلـق
24-02-2003, 05:38 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

الصديق : أعقل مجنون ,,
الاصدقاء المشاركين ،، بعد التحيه ،،،
ـــــــ
اسمح لي كاتب الموضوع والاصدقاء بأن أتحدث باللهجه العاميه وارجو ان تكون واضحه ومفهومه وسأتحدث بطريقه قد تكون غريبه ولكن تعالج المشكله .
ــــــــ
انت الان فتحت زي ما يقولون في قناة المستقبل في برنامج ( سيرة وانفتحت ) زين ، فا هذا موضوع حقيقه مهم ومهم جداً وأغلبية الردود يعني لا تغني ولاتسمن من جوع .
الجنس ، يعني انت بإيش تطالب ، تطالب الشباب والبنات بأنهم يقرأون بدل السؤال طلبك مرفوض 90% من الشباب لا يقرأون القراءة اللي انت او حنا نعرفها يعني تروح المكتبه وتفتش بين الكتب اللي تميل لها سواء على مستوى الروايات او الكتب العلمية او كتب تعليم اللغه او غيره ، تلقى بس كم 2 او 5 من كم ؟ معروفه اماكن الشباب كذلك معروفه اماكن البنات ولكن ليست المكتبات .
نجي لطرحك اللي تقول فيه الوالدين طيب ممتاز خلنا واقعيين ومنطقيين، يا اعقل مجنون انا بأفترض أن اسمك على سبيل المثال ( فهد ) ..اوكي ..وبأفترض انك متزوج من زمان من غير تحديد المدة زين ، وبأفترض ان عندك ولدين وبنت اكبر واحد فيهم مثلا اسمه ( صالح ) مثلا ..ها...صالح الان في عمر المراهقه نقول عمره 17 .
ها .... طيب هذاك اليوم حول المغرب لينك تشرب القهوه في الحديقه وجالس لوحدك جاك صالح ، وبإفتراض ( طبعاً العملية كلها فرضيات ) بإفتراض ان ولدك صالح ماخذك على انك صديقه وانت نفس الشيء هما يقول المثل : أن كبر ولدك صادقه ، عاد ولدك كبير ، المهم جاك صالح وقالك يا ابو صالح وش خبارك قلتها طيب ها وش عندك ، قالك والله البارح سهران على فلم امريكي ممتاز لكن مرت علي كلمة ما اعرف اشلون معناها قلته وشي ، قالك : يبا وش معناة هذا رجل مخنث ؟ .....يله عاد حلها مع ولدك، طبعاً انا ما جبت كلمة وقحة جداً وهي مستخدمه ولها معنى معروف ، المهم انت قصيت من فوق لصقت تحت رقعت من هنا ومن هنا إلين ما جبت له المعنى والا مثلا بنتك راحت سألت أمها كيف امارس بتقولها ، اتحداك خلنا واقعيين ،بس السؤال انت كيف جبت له المعنى ( لصالح )؟ يعني انت من وين لك الثقافه الجنسيه قبل ما تتكلم عن ثقافة الابناء وإذا كانت ثقافة خاطئة بتعلم ابنائك شيء خطأ بالذات إذا ما كنت تعرف انها خطأ ، ولدك صالح سالك يمكن يجس نبضك يشوف في تعاون وإلا قفل علىالطلب بكره بيجي يسأل سؤال أكبر وانت تفهم وغيرنا يفهم المقصود لابد إنك بتوصل إلى تلك المرحله اللي بيصير في حاجز بينك وبين ابنائك في مسألة ما !
على سبيل المثال طالما اننا في هذا المنتدى كلنا كبار وافهمين واصغر واحد فينا يمكن عمره 22 سنه يعني سن العمل 18سنه وسن الرشد 21 يعني ماشاء الله الجميع راشد تقريباً فا ، تجاوزاً بفرض والله انا ما فاهم شيء في الجنس ، معليش ، خذني على قد عقلي ، انا ثقافتي الجنسيه محدوده على سبيل المثال لكن من وين جتني ؟ من الشارع وانا ما اقصد من الشارع اني سربوت لو كذا كان ما شفتني ارد عليك وعلى آخرين في هذا المنتدى وغيره كان شفتني في استراحه سهران او مسافر او في مكان ما في هذا العالم وعاد عليك القياس الاماكن كثيره .. لا لكن يعني والله ما قريت لا كتب و غيره ..جت من صديق ومن فلان وعلان وزيد عبيد من الناس صار في ثقافه جنسيه وانت ماشي بعد يجيك يوم تسافر تشغل قناة الفندق تطلع الفضايح صح يؤخذ عليها بس ممكن ترتبها يعني خلنا واقعيين ومنطقيين ، يعني انا اتكلم الان من الواقع يعني مافي خجل من هنا ...اغلب الناس ( اللي هنا ) جمعوا ثقافتهم كيف ، لأن الكتب ممنوعه وأشياء ثانيه بعد ، انا على قناعه ان ابني و ابنك صالح وغيره قادرين على انهم يكونون ثقافتهم الخاصه دون ما يقعون في الخطأ قياساً على نفسي كونت ثقافتي دون ان اقع حتى في خطأ مقداره 0.0000001% ، كيف ؟ لأن يا صديقي في ما يسمى بالرقابه الذاتيه هذا النوع من الرقابه يستخدمه الانسان بعد البلوغ وبعد المراهقه يعني خلال 20سنه او في بحر العشرينات ويبدأ من وين تنشأ الرقابه ؟ من تربية الاهل ، كيف ؟ تربيت بطريقه صحيحه ودرست في مدراس راقيه ، عرفت من اصدقائك غيره غيره وغيره ؟ تنشأ الرقابه، يعني هي بالضبط مثل بناء الشخصيه كلها تعتمد على القاعده ودائما انا اركز على القاعده في المواضيع الاجتماعيه ، المنزل ، صلُح المنزل صلُح الابناء والعكس صحيح ، اما قصة انو يجيني ابني بكره وهو عمره 15 يقول كيف امارس الجنس يعني صعبه شوي بعد اقوله.... وهو بيعرف بعد اني بأراقبه بعدها.... لازم في خلل في مشكله انا ما اعرفها ، فا مثل كذا الحواجز اللي احنا نتكلم عنها ، شغلة انوا ابني بعد 4 او ثلاث سنوات بيتزوج فا هذا يعني ان عمره وصل على الاقل الى 24 ، هنا صح في مجال للأخذ والعطى وفي العميق بعد مو في المياه الضحله .
موضوع آخر برضوا يتعلق بموضوعك ، يا اخوي اعقل مجنون للجميع الحق بأنوا يرفض الكلام اللي ابغى اقوله وله الحق بأنه يقبله ولكن هذا اللي انا مقتنع فيه اللي هو : الجنس مثل الكيمياء يعني تقريباً هذا التشبيه الوحيد له ...كيف ؟ على سبيل المثال : في الكيمياء لو اعطيك معادله مثلا ، الصوديوم والكربونات قلتلك خلطناهم مع بعض ايش بيطلع بتقول كربونات الصوديوم طيب لو جبت لك كربونات الصوديوم وجبت لك الصوديوم وجبت لك الكربونات وقلت لك يله طلع وين الصوديوم ووين الكربونات و وين كربونات الصوديوم ، خلناواقعيين ، مانتب عارف وش الطبخه ليه لأن خلاك تشوف العملي ( الجد يعني ) ، يعني لو جاب لك الصوديوم وقالك هذا صوديوم وهكذا ، عرفت نظرياً وعملياً ، نفس الشيء الجنس مهما كان نفس الطريقه بإستثناء المصطلحات ، نفس الشيء الكيمياء عشان تبدع فيها لازم تكون عارف أسماء المركبات الذريه والعضويه ووو اللفه الطويله هذي .
على كل حال هذا جزء لا يتجزأ من اللي كنت احب اقوله طبعاً الجزء الاخر لا يخص الموضوع او بالاحرى احنى بغنى عنه المهم ان الصوره توضح اكثر في هذا الموضوع وتكون تحل المشكله الحاصله بالنسبه للثقافه الجنسيه .
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
مع تحيات
كتاب مغلق

Sam Armani
24-02-2003, 09:42 AM
Dear friend
Actually it does not mean if you are married that you have a good knowledge about sex life, but some times married people need more knowledge and help than others so parents are not the only secure way to get this information.
I think our problem began with the hate of reading and for many people libraries are the most unwanted places beside for many people it is kind of wasting time to go there.
Don’t mentioned what kind of impressing you will get if some one caught you reading one of these books so there are many things make getting this kind of information more difficult …

أم نور
24-02-2003, 12:11 PM
السلام عليكم
صدقا لم اكن احب أن أخوض في هذا الموضوع و لكن..........................
و الله الموضوع كثير حساس و كثير خطير و يمكن كل شخص بينا عنده و جهة نظر مختلفة.....
أخي كتاب مغلق ...مع انني تحت السن اللي حددته...يعني تحت ال 22 لكن فوق السن القانوني واحب أني أقول رأيي ...بعد إذن الجميع طبعا...

ردا على التساؤل ..لماذا لا يتم و ضع مناهج تقضي بتعليم هذه الأمور ...؟؟لا اعتقد انه من الصائب ان يتم تعليم هذه الأشياء لطلبة تختلف الأجواء التي يعيشون فيها و تختلف طرائق تفكير كل واحد منهم ..و ربما يتم فهم هذه الأمور بطريقة خاطئة و المصيبة لو اعتبر الطلبة ان هذه مادة علمية ..ففي علم الأحياء تجري بعض التطبيقات مثل التشريح ليتم الفهم بطريقة افضل....و هنا تأتي الكارثة.....

و لا يخفى على احد منا مدى الفساد الذي تأتى من وراء هذه المناهج في البلاد الغربية........

في الواقع انه يجب على الأهل ان يحاولوا إفهام أولادهم هذه الأمور لأنهم هم الوحيدون الذين يعرفون كيف يفكر اولادهم و كيف يمكن ان يوصلوا اليهم هذه المعلومات بطريقة مبسطة و شيئا فشيئا و ليس دفعة واحدة ..فيقبلوا الفكرة الاولى قبل ان تأتي الفكرة الثانية....أعلم أن هذه الأمور صعب أن تصدر من الأهل فهم يعتقدون ان مثل هذا الكلام يسقط الهيبة و يفقد الثقة و لكن انا أؤكد ان لا و ألف لا فهذا أفضل ألف مرة من أن يعرف الشاب او الفتاة هذه الأمور بطريقة خاطئة أو من اناس لا يملكون المنطق للتكلم بهذه الأمور..و خصوصا الرفاق.....................................

و لو حصل و سأل الولد أهله و لو في عمر صغير لا يجب ان يقولوا له أجوبة كاذبة أو أن لا يجاوبوا من الأصل بل يجب ان يحاولوا اقناع الولد عن طريق بعض الافكار المتسلسلة التي لا تؤذي الولد من ناحية و من ناحية اخرى لا تجعله يبحث عن الأجوبة في مكان آخر...

و لو استصعب الأهل التكلم في هذا الموضوع..فإنه باستطاعتهم احضار كتب و منها بعض الكتب الدينية التي تشرحها كانها جزء من الدين ..و الرسول عليه الصلاة و السلام لم يستح أن يشرح لأصحابه ....و توضع هذه الكتب في المنزل و يقرأها الولد و كانها شيء طبيعي..و علمي....وواقع...ومن الدين....و أعتقد أن هذه هي الطريقة الأفضل........



أعتذر عن الإطالة.........

أم نور

أعقل مجنون
25-02-2003, 07:10 AM
أخي العزيز كتاب مغلق :
أشكرك على تعليقك الرائع وطريقة طرحك الصادقة وأنا أتفق معك فيما ذكرت وأختلف معك في أن هذه الآراء لها فائدة فقد اجد فكرة تذلل العقبات وتفكك التعقدات مثلها مثل الكيمياء ;)


أخي العزيز Sam Armani :
اتفق معك فيما ذكرت أيضا وخاصة بالمتزوجين (( على حد فهمي لطرحك )) من حيث أنهم يحتاجون للمساعدة والتثقيف وقد اتفق معك بأننا قد نكره القراءة وأشكرك على المداخلة :D

أختي العزيزة أم نور :
أتفق معك في دور الأهل وفي نقطة العقول تختلف وهذا صح وأكيد بس أنا ما قصدت إنه يحطوا مناهج مثل الرياضيات والأحياء فيها تعمق وقوانين ونظريات وحركات .....
الأمر كله بإرشاد ديني في المقام الأول وعلمي في المقام الثاني.
وتشكري على المداخلة الرائعة التي لم تودي الخوض فيها :D

شيهـــــــــانة
25-02-2003, 08:27 AM
السلام ماعتقد انة احد يجرا يتكلم مع اهل فى موضوع زى كذا الانو موضوع حساس ممكن تكون ردت الفعل قوية علية ممكن ضرب او الصراخ فى وجة وكتير وتحقيق معاك حق بالمفهوم الخطا اللى يفهمونة عن الجنس لة ابواب كثير لى تعالمل مع جنس الاخر

تحياتى

بابا أبح
26-02-2003, 10:56 AM
اولا السلام عليكم ورحمه الله وبركااااااااااااااااااااتة .:eek:
تانياً : موضوعكو يستاهل المناقشه.............. بس خلانا صريحين مثل اخونا الكتاب المغلق (الاسم من عنوانه اخوي)؟؟؟؟؟
في الوقت الحاضر الأن ما اعتقد انا وانتمي ان اكون خاطئ انه ما في احد ما يعرف عن (الجنس) اقصد الثقافة الجنسيه شي ولا بسيط !!!!!!!!!
لأن القنوات الفضائيه( من غير الا بالي بالك )ما قصرت ..................
ولا اريد ان اطيل عليكم الموضوع يكتب به كتباً وليس اسطراُ.................
وشكراً ،،،
فمان الله :D

tenthbrother
26-02-2003, 11:38 AM
سلام
هذه أول مرة أردعلى مشاركة...فأرجو تقبل ذلك مني

بمجرد قراءتي للموضوع ،خطر على بالي صورة رأيتها من عدة سنوات للرئيس الامريكي السابق كلنتون وزوجته وهما يمسكان بأيديهما صور فاضحة وخليعة لنساء عاريات في صف ابتدائي في أحد المدارس من أجل تعليمهم ما يسمى (الثقافة الجنسية) !!!!!!

ان هذا المصطلح برأيي ما هو الا أحد وسائل الغرب (والماسونية وغيرها) لأفساد الشعوب والاخلاق والدين...لا أقول انه لا يجب التعلم (بالطرق الصحيحة ..طبعا) مع انني ما زلت لم أكون صورة واضحة عن هذه الطرق في التعلم من خلال مشاركات الاخوة
ولكن أنصح بقراءة كتاب "تحفة العروس"

ولكم الشكر

(ابوعبدالله)
26-02-2003, 11:24 PM
اخي الغالي

أعقل مجنون
مشكور يالغالي على الطرح المميز والهادف
الموضوع فعلا صعب وهام وحساس

التهرب من الأسئلة مهما كانت محرجة أو مُربكة، مهما كان سن الابن/ الابنة صغيرًا أو كبيرًا، مهما كانت دلالة السؤال أو فحواه؛ لأن ذلك يشعر الأبناء أن ميدان الجنس ميدان مخيف وآثم، فتتولد لديه مشاعر القلق والاضطراب والرفض، وهذا ما يسميه البعض ب "الكبت"، وقد يتعدى الأمر بالتأثير على نظرة الفتى / الفتاة إلى الجنس الآخر.

وللكبت نتائج أخرى كثيرة منها تأجيج الفضول الجنسي ليتحول الصغير إلى COLOMBO مفتش عن الأمور الغامضة ، يبحث عن إجاباته في كل حديث ، في كل مجلة ، وفي المراجع وعند الأقران والخدم ، وإذا واجهه الفشل في الوصول إلى إجابات مقنعة يفقد الصغير ثقته في قدرته العقلية ، وقد يؤدي ذلك إلى تعطيل رغبة المعرفة لديه فيلجأ إلى اللامبالاة المعرفية فيبدو الفتى/ الفتاة كالمتخلف عقليًّا ؛ لأن هناك عوامل انفعالية كبّلت قدراته العقلية ، كما يفقد الصغير ثقته بوالديه اللذين يفشلان في مواجهة أسئلته العفوية ، ويؤكد علماء النفس أن من توابع الكبت .. الاضطراب السلوكي ، فالاهتمام الزائد والمفرط للأبناء بموضوع الجنس قد يؤدي إلى الشرود والكذب والسرقة ، بالإضافة إلى القلق والعدوان ، وفي بعض الأحيان إلى اللا إنضباط المدرسي.
2- تنجيس الجنس وتأثيمه أو اعتبار هدفه الأوحد هو الإنجاب ، ولكن هناك مرحلة من المراحل لا بد أن يتم تعريف الفتى/الفتاة معنى الحديث الذي جاء في سؤال الصحابة الكرام له (صلى الله عليه وسلم): "أيأتي أحدنا شهوته ويكون له فيها أجر؟ قال: أرأيتم لو وضعها في حرام أكان عليه فيها وزر فكذلك إذا وضعها في الحلال كان له أجر " (رواه مسلم) فالجنس يعبر الزوجان من خلاله عن الحب ، المودة و الرحمة التي تجمع بينهما والشوق الذي يشدّ أحدهما إلى الآخر، ويمكن تقريب هذا الأمر من تصور الأولاد بالاستناد إلى خبرتهم الذاتية، بحيث يُقال لهم مثلاً، ألا يسرّكم أن تعبروا عن حبكم لإخوتكم بالمُهاداة ، والكلمة الطيبة، والابتسامة، ألا تعبّر الأم عن حبها لأولادها باحتضانهم وتقبيلهم ، كذلك الأزواج يملكون وسائل أخرى للتعبير عن مشاعرهم.

ثانياً: شروط الإجابة:
1- مناسبة لسن وحاجة الابن/ الابنة:
وبما إن الأسئلة سوف تتيقظ وفق سرعة النمو العقلي لكل طفل ، ووفق الظروف التي تحيط به فولادة طفل تثير تساؤل الصغار 3 - 4 - 5 سنوات ، مناظر الحب في التلفاز تثير نوعًا آخر من الأسئلة ، سماع آخر أخبار : قضية تأجير الأرحام يثير أسئلة أطفال بدءاً من سن الثامنة... إلخ).
المطلوب التجاوب مع أسئلة الابن/ الابنة في حينها وعدم تأجيلها لما له من مضرة فقدان الثقة بالسائل ، وإضاعة فرصة ذهبية للخوض في الموضوع ، حيث يكون الابن متحمسًا ومتقبلاً لما يقدّم له بأكبر قسط من الاستيعاب والرضى.
ولا داعي إطلاقًا لإعلامه دونما دافع منه ؛ لأنه في هذه الحالة سيكون استعداده للاستيعاب والتجاوب أقل بكثير ؛ ولذا تكون الإجابة منطلقها هو تصور الطفل نفسه ، الذي علينا بدورنا توضيحه ، تصحيحه ، إكمال النقص فيه وبلورته.
*مثال : لأطفال من 3 - 6 سنوات
الطفل : من أين يخرج الأطفال يا ماما؟
المربي : ماذا تعتقد؟
الطفل : الطبيب يشقّ بطن الأم بالسيف.
المربي : هل رأيت طبيبًا أبدًا يحمل سيفًا؟
الطفل : لا.
المربي : الله سبحانه وتعالى يخلق للأم فتحة معينة تساعد
المولود على الخروج من بطن الأم.
الطفل : أين هي؟
المربي و ببساطة : بجوار فتحة البول ، ولكنها ليست نفس الفتحة.
إذن الانطلاق يكون من تصورات الابن ، مستدرجين إياه إلىالتفكير والتحليل على ضوء ما يملكه من خبرة ومنطق ، ثم تقديم ما يحتاجه من معلومات بصورة مبسطة متناسبة لاستيعابه الذهني دون تطويل أو تعقيد في التعبير و تكون نبرة الحديث عادية مثل المستخدمة في أي إعلام آخر، حتى يفهم الابن أن مجال الجنس هو جزء من الحياة الطبيعية.

2 - متكاملة:
بمعنى عدم اقتصار التربية هنا على المعلومات الفسيولوجية والتشريحية ؛ لأن فضول الابن يتعدى ذلك ، بل لا بد من إدراج أبعاد أخرى كالبُعْد الديني كما أشرنا وذلك بشرح الأحاديث الواردة في هذا الصدد من أمثل ة سؤال الصحابة الكرام له (صلى الله عليه وسلم): "أيأتي أحدنا شهوته ويكون له فيها أجر؟ قال: أرأيتم لو وضعها في حرام أكان عليه فيها وزر فكذلك إذا وضعها في الحلال كان له أجر " (رواه مسلم)
بمعنى لا نغفل بُعْد اللذة في الحديث، ولكن يُربط ذلك بضرورة بقاء هذه اللذة في ضمن إطارها الشرعي (الزواج) حتى يحصل الأجر من الله تعالى. فالابن يدرك في سن مبكرة جدًّا اللذة المرتبطة بأعضائه التناسلية وما يحتاجه هو الشعور بالأمان ، الشعور باعتراف الأهل بوجود اللذة وهذه الطاقة الجنسية ، ولكن مع إيضاح وتوجيه أن اللذة عليها بالضرورة أن تبقى في إطارها الشرعي ، في إطار النكاح الحلال و هنا يمكن ذكر حديث الرسول (صلى الله عليه وسلم): … أما والله إني لأخشاكم لله وأتقاكم له لكني أصوم وأفطر وأصلي وأرقد وأتزوج النساء فمن رغب عن سنتي فليس مني"(رواه البخاري)

3 - مستمرة:
هناك خطأ يرتكب ألا وهو الاعتقاد بأن التربية الجنسية هي عبارة من معلومات تُعطى مرة واحدة دفعة واحدة وينتهي الأمر، وذلك إنما يشير إلى رغبة الراشد في الانتهاء من واجبه " المزعج " بأسرع وقت ، لكن يجب إعطاء المعلومات على دفعات بأشكال متعددة (مرة عن طريق كتاب - شريط فيديو - درس مسجدي... إلخ)، كي تترسّخ في ذهنه تدريجيًّا ويتم استيعابها وإدراكها بما يواكب نمو عقله.

4- في ظل مناخ حواري هادئ:
المناخ الحواري من أهم شروط التربية الجنسية الصحيحة ، فالتمرس على إقامة حوار هادئ مفعم بالمحبة ، يتم تناول موضوع الجنس من خلاله ، كفيل في مساعدة الأبناء للوصول إلى الفهم الصحيح لأبعاد " الجنس " والوصول إلى نضج جنسي.

هل نحن في حاجة إلى ثقافة جنسية؟

قد يكون هذا هو السؤال المهم .. حيث إن إدراك وجود المشكلة هو نصف الحل، بينما تجاهلها يمكن أن يؤدي إلى تفاقمها بصورة لا يصلح معها أي حل عند اكتشافها في توقيت متأخر … فما بالنا ونحن نحوم حول الحمى.. و لانناقش الأمور المتعلقة بالصلة الزوجية و كأنها سر و لا يسمح حتى بالاقتراب لمعرفة ما إذا كان هناك مشكلة أم لا؟ لأن ذلك يدخل في نطاق "العيب" و"قلة الأدب"،

فالمراهقين والمراهقات يعانون أشد ما يعانون من وطأة هذه الأسئلة وهذه المشاعر!!، ونحن نسأل: كيف إذن يتم إعداد الأبناء لاستقبال هذه المرحلة الخطيرة من حياتهم بكل ما تحويه من متغيرات نفسية وجنسية وفسيولوجية، وحتى مظهرية؟ ..

فالأم تقول: إني أصاب بالحرج من أن أتحدث مع ابنتي في هذه الأمور. وطبعًا يزداد الحرج إذا كان الابن ذكرًا.. وهكذا يستمر الموضوع سرًا غامضًا تتناقله ألسنة المراهقين فيما بينهم، وهم يستشعرون أنهم بصدد فعل خاطئ يرتكبونه بعيدًا عن أعين الرقابة الأسرية، وفي عالم الأسرار والغموض تنشأ الأفكار والممارسات الخاطئة وتنمو وتتشعب دون رقيب أو حسيب. ثم تأتي الطامة ويجد الشاب والفتاة أنفسهما فجأة عند الزواج وقد أصبحا في مواجهة حقيقية مع هذا الأمر، ويحتاجان إلى ممارسة واقعية وصحيحة، و هما في الحقيقة لم يتأهلوا له. ويواجه كل من الزوجين الآخر بكل مخزونه من الأفكار والخجل والخوف والممارسات المغلوطة، ولكن مع الأسف يظل الشيء المشترك بينهما هو الجهل و عدم المصارحة الحلال بالرغبات و الاحتياجات التي تحقق الإحصان، ويضاف لهذا الخوف من الاستفسار عن المشكلة أو طلب المساعدة، وعدم طرق أبواب المكاشفة بما يجب أن يحدث …وكيف يحدث..!

هناك العديد من الحالات لمراهقين أوقعهم جهلهم في الخطأ و أحياناً الخطيئة ، و أزواج يشكون من توتر العلاقة ،أو العجز عن القيام بعلاقة كاملة، أو غير قادرين على إسعاد زوجاتهم، و زوجات لا يملكن شجاعة البوح بمعاناتهن من عدم الإشباع لأن الزوج لا يعرف كيف يحققها لهن ، و غالباً لا يبالي.. د
ومع الأسف يشارك المجتمع في تفاقم الأزمة بالصمت الرهيب، حيث لا تقدم المناهج التعليمية -فضلاً عن أجهزة الإعلام- أي مساهمة حقيقية في هذا الاتجاه رغم كل الغثاء و الفساد على شاشاتها و الذي لا يقدم بالضرورة ثقافة بقدر ما يقدم صور خليعة.
ويزداد الأمر سوءاً حينما يظل أمر هذه المعاناة سرًا بين الزوجين، فتتلاقى أعينهما حائرة متسائلة، ولكن الزوجة لا تجرؤ على السؤال، فلا يصح من إمرأة محترمة أن تسأل و إلا عكس هذا أن عندها رغبة في هذا الأمر( وكأن المفروض أن تكون خُلقت دون هذه الرغبة!) والزوج -أيضًا- لا يجرؤ على طلب المساعدة من زوجته..، أليس رجلاً ويجب أن يعرف كل شيء.. وهكذا ندخل الدوامة، الزوج يسأل
مأصدقاءه سرًا؛ وتظهر الوصفات العجيبة والاقتراحات الغريبة والنصائح المشينة، حتى يصل الأمر للاستعانة بالعفاريت والجانّ، لكي يفكّوا "المربوط"،


اسف على الإطالة ولكن الموضوع يحتاج للكثير من الحديث

ربما تسلل الملل الى نفوسكم فاعذروني

تقبلوا تحياتي
ابوعبدالله

محتاج لها
28-02-2003, 03:42 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الأخ : أعقل مجنون , أشكرك على طرحك هذا الموضوع المهم .
وأشكر أصحاب التعقيبات المميزة , وخصوصا ( كتاب_مغلق ) و أبو عبدالله .

بداية لا أعلم إلى متى ستبقى فكرة كوننانعاما , نخفي رؤوسنا , ونتجنب الوقوع أو مقاربة ماكان حساسا , وشائكا .
لماذا نكثر من رسم الخطوط الحمراء حول أشياء كثيرة في حياتنا .
لاحظت من خلال الكثير من تعقيبات الأعضاء أن الغالب يحاول تجنب الحديث عن مثل هذه الأشياء , وكانها من كوكب آخر , وليست غريزة بشرية فطرنا عليها .
لن أكون بمنظار فرويدي مجنون , وأقول أن غريزة الجنس موجودة في الطفل الصغير , لكن قد يكون الأطفال الصغار قبل بلوغهم , أو إدراكهم هذه الغريزة يحاولون مجاراة ماحولهم . فللأسف تجد الكثيرين من الأباء والأمهات , يتناسى ويهمل وجود ابنه أو ابنته ممن في الثالثة أو الرابعة من العمر , ويعاشر زوجته , ناسيا أو متناسيا , أن الطفل تبقى اشياء وترسخ في ذهنه بسهولة . وهذا الطفل يريد أن يحاكي مايعمله الكبار , خاصة إن كان أققرب الناس إليه ( أبوه وأمه ) .
مسألة الوعي الجنسي , والتثقيف الجنسي , أرى أنه من الصعب كونها بالمدارس , ومن هذا القبيل , لأنها لن تفيد الفائدة المرجوة منها , أذكر حينما كنا في المرحلة المتوسطة , كان الجميع ينتظر وصول منهج مادة العلوم المتعلق بالأعضاء التناسلية ونحوها . لماذا ؟؟ لأننا نعيش حب التطلع , ومعرفة ماكان مجهولا لنا , وكما يقال ( كل محجوب مرغوب ) .
لكن أظن أنه لابد أن يكون الأب والأم هم المصدر الأساسي لمثل هذه المعلومات . الدنيا تخوف , وعندما لايجد الولد أو البنت اهتماما من الأب والأم في هذا الأمر , أخشى أن يتجه إلى صديق أو زميل , يوهمه أنه أبو العريف ( وياكثرهم ) فيوجه الأسئلة والاستفسارات له - أو لها - , وهذا الشيئ قد يعود على السائل بما لايحمد عقباه . وفي نفس الوقت قد يأخذ تصورا خاطئا , يستمر معه فترة طويلة من الزمن , ويكون أثره سلبيا عليه .
خلاصة كلامي , أن الأب والأم عليهم بوسيلة أو أخرى , أن يكونوا المرجع لأبنائهم في هذا الأمر . وعدم فسح المجال , للأصدقاء - وخصوصا السيئين منهم - أن يكونوا أقرب منا لأبنائنا , فعندما يتجاهل الأب أو الأم ابنهم , ويجد كل ترحيب من ذلك الصديق , لانستبعد أن يبقى هذا الصديق , مقرب له أقرب من الوالدين , في شتى الأمور ..
دمتم سالمين , أخوكم الصغير :
محتاج لها

BrokenHeart
28-02-2003, 08:21 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
لمن قد يتسأل عن الثقافة الجنسية ويستهين بها فانى اوضح له انها امر مرغوب لاستمرار الود والحب بين الزوجين خاصة وتوعية الاولاد بشكل سطحى يجنبهم التغرير بهم من قبل ضعاف النفوس وقد وردت محاضرات طبية تهتم باسأت معاملة الطفل ومنها استغلالة جنسيا من قبل البالغين جار كان او صديق او خلافة لعدم وعية بهذه الامور. وهل تعلم ان اكثر ماتعانى منه المرأة من الآم اسفل البطن او تكرر شكواها من الحرقان بالبول اعزكم الله لسبب بسيط هو جهل زوجها بالتعامل الجنسى الايجابي للزوجة وعدم مصارحتها برغباتها او كيف يتبادلان التمتع ببعض وتلك الاعراض لانة يتوقف بلحظة هى بامس الحاجة للاستمرار ولان اخينا لايحب المقدمات واستغفر الله لو كانت امراة بالحرام لقدم لها تنازلات يمنعة تكبرة على زوجتة من تقديمه لها بالحلال وهى امور غاية بالاهمية ولا تتعارض مع شريعة الاسلام بل ديننا يرغب بها حتى ان البعض يستهين باصغر الامور فتلاقى رائحة فمة دخان خايس ورائحة العرق تغطى باقى اجزاء جسمة وهذا اهمال وكلا الزوجين قد يكون حالهم متشابه بس تلمسهما للرغبة المتبادلة تسعدهما وتقوى علاقتهما ببعض وتغض بصر كلا منها .
مااريد اتعمق بالنصح يكفى ماذكرت

أعقل مجنون
01-03-2003, 11:50 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:

أخواني الأعزاء : شيهانه , بابا ابح , tenthbrother أشكركم جزيل الشكر على مداخلاتكم وعلى مروركم الكريم...

أخواني الأعزاء : أبو عبدالله , محتاج لها , broken heart أتفق معكم فيما ذكرتم فقد استفت من أطروحتكم حيث أنها ناقشة الموضوع بمحاور مختلفة وأتمنى أن تعم الفائدة على البقية كما أشكركم جزيل الشكر على مروركم ومشاركتكم..

وتعقيبا على ما ذكرت الأخت شيهانه حول صعوبة سؤال الأهل في هذا الموضوع أتفق معك ولكن لا بد من السؤال فلا أحرص من الأهل على الأبناء وإن كانت هناك صعوبات أنا بخصوص القنوات يا بابا ابح فلا اعتقد أنه من اللائق النظر إليها لمتابعة التطورات وتطوير المعلومات والبحد عن المعرفة ;)

ولكم جزيل الشكر جميعا وننتظر منكم ومن القراء المزيد من النقاش والفائدة.

alooi86
09-03-2003, 01:04 PM
ياكلـــــــــــــــــــــــــــــــــــــونه


أشكرك أخي وعضيدي وساعدي الأيمن أعقل مجنون



بس عندي مداخله ، أقول إلى الكل اللي يقول عنده جرأه يستطيع أن يسأل أبوه عن الموضوع اللي نتكلم عنه .بتشوف ردة فعل الأب أما فيغلق الموضوع أو بيصورخ على الولد أو حتى ممكن توصل السالفه إلى الضرب بعد لكن آنا أقول أخوي أعقل مجنون إنه نحاول بقدر إستطاعتنا أن نثقف أنفسنا بنفسنا ولكن بالطريقه الصحيحه .




وينك وينك وينك
كاني كاني كاني
:)

primavera
12-03-2003, 11:20 PM
بالفعل اخي الكريم فإن الموضوع مهم ....لان مثلما ذكرت أغلب اسباب الانفصال هو اللقاء الجسدي .....

فمهما تواجد من حب فهو للروح والذي ممكن أن يتأثر ايجابا أم سلبا عند تقابل الاجساد.....

لا احبذ تعليم الابناء الا عند السؤال ....وايضا الاجابة المختصرة المفيدة والتي ممكن أن تكون سطحية .
فهو شيء فطري عند الانسان وتعلمه ونضجه بها يأتي مع الوقت...فلاداعي لان تكون اساس همومنا لانه شيء بل احساس يكمله اثنان وليس وحدك.


اشكرك

الصايـــــــغ
18-03-2003, 05:43 PM
أحسنت كلامك معقول.فأنا أبحث عن الثانيه.فكل من تعرفت عليها تكون ليست للزواج للتعارف.وتكون لها أخطاء و و و و مع ذالك لا يودون الزواج من متزوج مع أن الله شرع الزواج من 4 وكلهم مسلمين .بس ويش إتقول:confused:

الخراش
19-03-2003, 05:39 AM
والله كل مشاركاتكم وردودكم حلوه بس ما تلاحظون انها طويله شوي
الموضع :ثقافه جنسيه
المطلوب: رأي تجربه نصيحه بس مو 16 سطر
الهدف: التوعيه صح ولا لا
وفي مثل يقول (((( خير)))) الكلام لاحظ خير الكلام ما قل ودل مو ما كثر وضيع

عدنان
31-03-2003, 02:26 PM
السلام عليكم
ارجو ان تتحماوني ...وما يضيق صدركم
هذا الموضوع من كلام المثقفين العرب اصحاب الحضارة الغربية ....وكلمة حق يراد بها باطل يوجهها لنا الغرب دائما ...وللاسف مثقفينا كمان........
نحن مسلمون ومن اراد ان يتثقف في هذا الموضوع فليقرأ سيرة رسولنا الحبيب
وتصرفاته مع ازواجه ...وكيف كان يشرب صلى الله عليه وسلم من طرف الكأس التي شربت منه ام المؤمنين عائشة رضي الله عنها بعد ان يخبرها ....وهذه الثقافة يكتسبها المسلم فطريا مع زوجته بعد ان يعرف الحدود الشرعية المنظمة لهذه العلاقة...ويكن في قلبه الحب الصادق لزوجته....وما يتبعها من الثقافة الجنسية (صدقوني) يتعلمها فطريا كما ابونا ادم عليه السلام
وليس هناك داع للاعزب لهذه الثقافة لانها لن تجر اليه واليها الا الويلات والجحيم
وسواد الوجه.............وسامحوني

طارق الجندي
05-04-2003, 03:44 AM
اخواني الاعزاء،
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته و بعد،

باختصار اود ان اقول شيئا عني متعلق بالموضوع. انا شاب في 20 من العمر و انا الان ادرس في الولايات المتحدة. و الى الان و الحمدللله لم و لن انحرف الى النعاصي و الفواحش. ما هو السبب في صلاحي و قوة ايماني؟؟ ما هو السبب في نشئي على خلق و دين؟؟ الجواب هو التربية الصالحة من الاهل على الدين و الخلق، ثم تاتي المدرسة .

اخواني، انا تربيت تحت رعاية اهل متمسكة باولادها و مهتمة بمستقبل اولادها. ما هو الاهل؟؟ الاهل هو ان يكون رب الاسرة و ربة الاسرة. فعندما يكون الاب غائب عن البيت لسبب عمل او اي سبب اخر يمنعه من الجلوس مع زوجته و اهله و ايضا اذا كانت الزوجة تعمل ايضا، فان هذا يؤدي الى خلل في ميزانية الاسرة من ناحية التربية. الاولاد و البنات عادة يفرحون عندما يكونوا بمفردهم و خارج عن مراقبة الاهل. لماذا؟؟ لان هذا السبيل الوحيد لفعل اي شيء يريدون فعله. و من هنا تاتي بدء الطريق في انحراف الاولاد و البنات. اما اذا كانت المراقبة مستمرة، اي الجلوس مع الازلاد و البنات باستمرا و التحدث عن مشاكلهم و حياتهم اليومية، فان هذا يؤدي الى تماسك الاسرة و ثباتها على الصلاح. فعندما يكبر الاطفال و يبلغون سن الرشد، فانهم لن يبحثوا عن اسرار الجنس لانهم تعودا على الصلاح و الادب و سوف يكون عندهم الحياء في التفكير بهذا المجال. و لكن سوف ياتي هذا اليوم الذي سيشغل تفكيرهم بهذا الموضوع ، بس بطريقة علمية و تفهم، اي انهم سيتكلمون فيه بادب و احترام مع قليل من التفاجؤ. و مع ذلك سيبقون على ما هم عليه من الادب و الحياء، لانهم تاسسوا على هذا.
اما اذا كان هناك اهل لايستطيعون الاجتماع مع الابناء بشكل دائم، فعلى الاقل ان تبقى على اتصال معهم عبر الهاتف او اي طريق اخر بحيث تجعل الاطفال يحسون ان الاهل تحت السيطرة و انهم ليسوا غائبين عن المراقبة الصحيحة.
و شكرا لكم جميعا و سلامي لجميع اهل منتديات الفارس و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.

أعقل مجنون
06-04-2003, 11:10 AM
اشكركم جميعا أخواني على كلماتكم العذبه ومروركم الكريم ,,,
وجزاكم الله خيرا

:D
:D
:D

الرويحي
15-04-2003, 03:01 PM
كفوو والله ياشباب

تحياتي

;)

almumaiz
21-04-2003, 05:28 AM
يا شباب عندي قصه لواحد دكتور في الجامعه يحكي لنا قصة عن ابنه
والذي عمرة 7ال8 سنوات وهو يسؤله عن الجنس بستمرار اللي يعرض على التلفاز واللي في الانترنت قال ببساطة
هذي اشياء غلط وما تفهمها لين تكبر لكن انت يا ولدي حاول تبعد عنها
والحين الولد يدخل الانترنت وابوه يشوف ويشيك على المواقع الل دخلها ولده
فيجدها عاديه الى الوقت الحاضر عمر الولد 10 سنوات وعاقل
فـ الاب يعطي ولده بعض المعلومات ويوقف
وتدريجيا يفهم الطفل ;)
ويقولك في مثل يقول : اكل العنب حبه حبه
مشكور اخوي اعقل مجنون وموضوعك رائع من جد اهنائك عليه واختيار موفق
وسلامتكم :)
مع تحيات المميز:cool: